نتحدث عن مشكلتين حساستين يعاني منها الكثير من الناس في هذه الايام ،

وهم تائهون في هذا المضمار لا يعرفون اين توجد الحقيقة .
وهناك من اصابهم اليأس والصدمة مما اكتشفوه من جشع طبيب ،
او اثمان ادوية او عمليات جراحية لا تغير من الواقع شيئا .
او وصفات العطارين والاعشاب . او الوقوع في مصائد السحرة والمشعوذين .
نسأل الله ان نكون عونا لكم بتفسير هذه الحالات من ناحية روحانية قد تكون اقرب للحقيقة .
نتحدث الآن عن هذه الامراض عند الرجال وهي على النحو التالي :
العقم الخلقي . العقم الروحاني . موت الحيوانات المنويه . ضعف الاعداد .
اما بالنسبه للعقم الخلقي فيتعلق بقدر الله يقول الله عز وجل :
بسم الله الرحمن الرحيم
{ لله ملك السماوات والارض يخلق ما يشاء يهب لمن يشاء اناثا ويهب لمن يشاء الذكور (49)
اويزوجهم ذكرانا واناثا ويجعل من يشاء عقيما انه عليم قدير (50) }
سورة " الشورى " .
فما على العقيم الا ان يلجأ لله بالدعاء الخالص دون الاعتراض على قضاء الله وقدره .
وعليه بدعاء سيدنا زكريا المبين في القرآن الكريم بقول الله عز وجل :
بسم الله الرحمن الرحيم
{ هنالك دعا زكريا ربه قال رب هب لي من لدنك ذرية طيبة انك سميع الدعاء (38) }
سورة " ال عمران " .
وقوله تعالى :
{ واني خفت الموالي من ورائي وكانت امرأتي عاقرا فهب لي من لدنك وليا (5) }
سورة "مريم " .
وقوله تعالى :
{ وزكريا اذ نادى ربه رب لا تذرني فردا وانت خير الوارثين (89) }
سورة " الأنبياء " .


واما بالنسبة للعقم الروحاني
فالعقم الروحاني هو ان الرجل لا توجد عنده اي مشكلة طبية وتشخيصه
في الطب ايجابي وكذلك زوجته ولكنهما لا ينجبان .
وللعقم الروحاني اربعة اسباب . تعرضه لنوبة رعب في السابق .
او واقع تحت تأثير السحر . او واقع تحت تأثير الحسد .
او معرض للمس الشيطاني
اما بالنسبة لموت الحيوانات المنوية فهي ان هناك اعدادا مناسبة .
ولكن ليس بها احياء . وهذا المرض ينقسم الى قسمين :
الاول : عضوي . والثاني : روحاني .
اما الروحاني ،
فاعراضه على النحو التالي : آلام في اسفل البطن .
آلام الخصيتين اما اليمنى واما اليسرى .
حرقة شديدة في القضيب بعد القذف .
آلام مع ارتخاء في القضيب بعد القذف الاول .
البرود بالاحساس في الشهوة .
ومن لم توجد عنده هذه الاعراض فمرضه عضوي .
اما مرض ضعف الاعداد فهو ان الحيوانات المنويه
موجودة ولكنها غير كافية ،
فصاحب هذا المرض لاهو عقيم ولا هو منجب .
وينقسم هذا المرض الى قسمين :
عضوي وروحاني فاذا كان روحانيا ، فاعراضه على النحو التالي :
الصداع الشديد في الجزء الخلفي من الرأس .
التقطع اثناء التبول . آلام في اسفل الظهر .
وجود الشهوة مترافقة مع ارتخاء القضيب .
الاحساس بالدوار . تسارع نبضات القلب .
ارتفاع ضغط الدم . الخمول والكسل .
وان لم تكن عنده هذه الاعراض فمرضه عضوي .
اما المرأة فمثلها كمثل الرجل في العقم الخلقي .
والعقم الروحاني فقط .
والعقم سواء أكان الخلقي ام الروحاني تتشابه احواله
بين الرجل والمرأة .
ولكن المرأة تختلف عن الرجل بما يسمى فشل الحمل
وهو على النحو التالي :
انقلاب الرحم . ضعف البويضات . عدم تثبيت الحمل .
اسقاط الحمل المتكرر . انقطاع الدورة الشهرية .
اما انقلاب الرحم ، فالغالب ما تتأثر به النساء المتزوجات الجدد ،
ونادرا ما تصيب هذه الحالة النساء اللواتي سبق لهن ان انجبن .
وينصح اصحاب هذه الحالة من قبل العامة ،
ان يذهبوا للقابلة لتمرجها ،
وهذه الطريقة اما ان تصيب واما ان تخيب .
ولكن تبقى هذه الحالة روحانية ولها علاج وهو بالقرآن الكريم .
واعراض هذه الحالة : آلام اسفل البطن . وعدم انتظام الدورة الشهرية .
وزيادة الهرمونات في الجسم .
ووجود حليب في الصدر في بعض الاحيان . وتسارع في نبض القلب .
اما بالنسبة لضعف البويضات
فهو مرض روحاني لأن البويضات عضو من اعضاء الجسم
فهي تحيا وتموت وتقوى وتضعف .
واعراض هذا النوع من المرض :
البرود الجنسي . تليف الرحم . آلام اسفل الظهر .
خط الألم العرضي اسفل البطن . الاحساس بارتفاع الحرارة .
تأخر الدورة الشهرية عن موعدها عدة ايام في بعض الاحيان .
اما بالنسبة لمشكلة عدم تثبيت الحمل فهي على النحو التالي :
تتعرض المرأة الحامل لهذه المشكلة في الشهرين الاوائل
من الحمل اي من اليوم الاول الى اليوم الستين ،
وهذه المشكلة تتكرر عند المرأة المصابة مرتين او ثلاث مرات ،
او اكثر عند بعض الحالات .
واعراض هذا المرض هي على النحو التالي :
آلام شديدة اسفل الظهر . منامات واحلام مزعجة وكوابيس .
الاعتداء عليها بالضرب في بطنها وهي نائمة .
النزيف القوي والضعيف . الارهاق والارق .
الخمول والكسل وكثرة النوم .
اما بالنسبة لمشكلة اسقاط الحمل المتكرر فهي على النحو التالي :
تتعرض الكثير من النساء لهذه المشكلة في هذه الايام
واسباب هذه المشكلة هو ان هناك من يسمى التابعة
وهي من شياطين الجن ومهمتها ضرب النساء الحوامل وتسقيط حملهن .
وهي في الغالب ما تكون متسلطة .
ولذلك يتكرر اسقاط الحمل عند المرأة .
ولا يعني اسم التابعة بأنها واحدة بل هم كثيرون ولكن لأن
التي تعتدي على المرأة الواحدة تابعة واحدة فتسمى التابعة .
وهناك من يسميها باسماء اخرى ومنها القرينة او عدوة الاجنة
او عدوة نسل امة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم .
ولكن اسمها الحقيقي هو التابعه واسباب اذاها كراهيتها
المطلقة لذرية امة المصطفى صلى الله عليه وسلم .
وهذا المرض لا يوجد له اي اعراض ،
سوى ان تأتي التابعة في المنام ،
وتضرب المرأة فيصبح الاسقاط واردا الا من رحم ربي .
وهي تأتي باشكال عدة لأنها تتشكل وعادة ما تأتي
بصورة الاقارب المقربين .
واما بالنسبة لمشكلة انقطاع الدورة الشهرية
فهي على النحو التالي :
لا نقصد بهذا الموضوع النساء اللواتي لم تأتيهن الدورة الشهرية
منذ الصغر ، ولكن نقصد النساء اللواتي كانت تأتيهن
الدورة ثم انقطعت وهن في عمر مبكر اي لم يهرمن .
وهذه المشكلة موجودة بكثرة بين النساء .
وغالبا ما تصيب النساء اللواتي سبق لهن ان انجبن .
والاعراض التي ترافق هذه المشكلة هي على النحو التالي :
آلام شديدة وتشنجات اسفل البطن . الصداع الشديد والدوار .
آلام في اسفل الظهر .
تكرر رؤية الكلاب السود والقطط والافاعي والعقارب في المنام