الداء الرتجي diverticular disease هو مرض شائع, رغم أنه لم يتم التعرف عليه إلى منتصف القرن التاسع عشر, والتهاب الرتج diverticulitis والنزف من الجزء السفلي من القناة الهضمية نتيجة الداء الرتجي diverticulosis, هي المضاعفات الرئيسية التي لها أهمية سريرية لأطباء الطوارئ.

تولد المرض

الداء الرتجي من الممكن أن يشمل أي جزء من القناة الهضمية, وهو في العادة يكون مكتسب ونادرا ما يكون خلقي مثل رتج ميكل Meckel's diverticulum, والرتوج هي فتوق للطبقة المخاطية mucosa وتحت المخاطية submucosa بجدار الأمعاء, أو كل سمك الجدار من خلال الطبقة العضلية muscularis, والقولون السيني هو أكثر جزء يتأثر بالمرض (95-98%), ومع ذلك فإن الداء الرتجي من الممكن أن يشمل القولون النازل, والصاعد, والمستعرض, وكذلك الصائم jejunum, واللفائفي ileum, والإثنى عشر.

والسبب المحدد لهذا المرض غير معروف, و الضغط المرتفع بالتجويف, وضعف جدار القولون عند مواضع اختراق الوعاء الدموي المغذى للطبقة العضلية قد يسبب إنفتاق, وقد يكون السبب أيضا هو حركة غير طبيعية بالقولون, أو خلل بالبنية العضلية, أو عيوب في تكوين الكولاجين, أو التقدم بالعمر.

والتهاب الرتج هو خراج, أو التهاب حول الرتج, يبدأ بتمزق لخراج مجهري بالطبقة المخاطية في المساريقا mesentery, وقد تتقدم العدوى أو تسبب ناسور أو انسداد, أو يحدث لها التئام تلقائي, والالتهاب الرتجي الحاد ينتج عن تثخين inspissation, أو زيادة سمك المادة البرازية عند عنق الرتج, والتكاثر الميكروبي الناتج, وبصفة عامة فإن العدوى تحدث بالدهون حول القولون أو الأعضاء المجاورة, والتي عندها يحدث انتشار موضعي للعدوى local phlegmon, وقد يحدث التهاب بالصفاق نتيجة انثقاب الأمعاء, كما قد يحدث تآكل موضعي.

والنزف من الجزء السفلي من القناة الهضمية بسبب الداء الرتجي يكون بسبب تمزق الأوعية الدموية الصغيرة عندما تتعرض لشد أثناء مرورها عبر قبة الرتوج .