mobile coupons amazon offers today

offers shopclues coupon today

coupons flipkart mobile offer

coupons myntra sale

علاج السحر |  علاج العين |  علاج المس |  علاج الحسد


السجائر الإلكترونية

السجائر الإلكترونية تزيد خطر سرطان الفم

حذرت دراسة طبية أميركية حديثة من أن السجائر الإلكترونية يمكن أن تزيد فرص الإصابة بسرطان الفم بصورة تماثل السجائر التقليدية.

وأجرى الدراسة باحثون في جامعة كاليفورنيا، ونشرت بمجلة الأبحاث السنية (Journal of Dental Research) العلمية.

وأوضح الباحثون أن تدخين التبغ يظل سببا رئيسيا في الإصابة بسرطان الفم، لكن منتجات التبغ وأشكاله تتطور مع الاستخدام المتزايد لها، وتتعدد صورها وأشكالها.

ويلجأ بعض الأشخاص إلى السجائر الإلكترونية طمعا في قلة آثارها الجانبية أو كمحاولة للإقلاع عن التدخين.

وتعمل السجائر الإلكترونية عن طريق تسخين سائل يحتوي على النيكوتين الموجود داخلها ليتحول السائل إلى بخار النيكوتين الذي يستنشقه المدخنون بدلا من حرقة كما يتم في السجائر المعتادة.

ولتقييم أخطار منتجات التبغ الحديثة بأشكالها -بما فيها السجائر الإلكترونية- أجرى الفريق فحوصات لعدد من الشباب البالغين في أميركا عبر تحليل عينات البول.

وشمل التحليل أشخاصا كانوا يدخنون السجائر العادية وآخرين يدخنون السجائر الإلكترونية، ومجموعة ثالثة كانت تدخن منتجات أخرى مثل التبغ الذي يحتوي على الماريغوانا وغيرها من أشكال تعاطي التبغ.

وراجع الفريق نتائج تحاليل عينات البول التي أجريت للمشاركين لاكتشاف تعرضهم لمادة “النتروزامين”، وهي مادة مسرطنة ومسؤولة عن زيادة خطر الإصابة بالسرطان، خاصة سرطان الفم.

وأظهرت النتائج أن الأغلبية العظمى من مدخني التبغ على اختلاف أشكاله -بمن في ذلك من يدخنون السجائر الإلكترونية- يتعرضون لمستويات مسرطنة من مادة “النتروزامين” تضاهي أو تتجاوز المستويات التي سجلت بين مدخني السجائر التقليدية، وهي مستويات يحتمل أن تعرض المستخدمين إلى خطر كبير للإصابة بسرطان الفم.

المصدر : وكالة الأناضول


--------------------------------

لتشخيص الامراض اتصل بنا على هذه الارقام

00962775910193 - 00962796957929