عرض مشاركة واحدة
simon 02:46 PM 18-07-2011

بسم الله الرحمن الرحيم

-السلام عليكم يا أخي غروب
-مشكلتك ليست صعبة و لا تضخمها

-حسب ما قرأت سأكتب التالي:

-لما كنت صغيرا و بالضبط في السن ما بين 13 و 18 كنت تحس أنك لست مقبولا من الذكور و ذلك بسبب عدم تقبلك لجسمك و جمالك (ربما تعرضت لإسائات بشأن مظهرك) و أيضا لم تكن لديك بعض الصفات (الجمال ،المرح، مقبول من الجميع، ....) التي جعلتك تبحث عنها الآن في الأولاد في هذا السن و ترغب في أن يكونوا ملكك و معك أينما كنت (و إذا افترقت بهم تحس أن شيئا ما ينقصك) ظنا منك أنهم سيكملوا ما لم تحصل عليه ، و هذا يدل على بحثك عن جزئك المفقود الذي لن تحصل عليه بالجنس و إنما بالرجوع لماضيك و مسامحة نفسك على ما فعلت(عدم تقبلك لصورتك) لأن الله خلقنا على أحسن تقويما و ارجع لله الذي كان يحبك و مازال يحبك.

-و لا تقارن نفسك أو صورتك بالآخرين و اعلم أن الله خلقك على أجمل صورة و احمد الله على ذلك و تقبل نفسك و أحبها.

-و الحل من كل هذا هو أن ترتبط بماضيك و بالمراهق الذي هو بداخلك و الذي يطلب منك أن تحبه و تقبله و تعترف به ،لأنه هو جزئك الحقيقي الذي يذهب معك ينما ذهبت و لن تحصل عليه من الآخرين أو بالجنس المثلي.

-إرجع لماضيك، سامح نفسك و عبر عن ما عانيت منه و صارح نفسك و اعترف لنفسك أنك لم تقبل نفسك في تلك المرحلة و تصالح مع ماضيك و أعلن التصالح معه و أنك لا تحتاج لهم( الأولاد الذين ترغب فيهم) لكي يكملوا النقص الذي فيك و الذي عانيت منه سنوات و سنوات دون أن تجد المفتاح.

-المفتاح هو ماضيك و موجود عند المراهق الذي هو بداخلك.
-إذا كان هناك أي تساؤل فأنا موجود

-أخوك سايمون



--------------------------------

لتشخيص الامراض اتصل بنا على هذه الارقام

00962775910193 - 00962796957929

Free Call PremaTel: 00962775910193


إضافة رد