علاج السحر |  علاج العين |  علاج المس |  علاج الحسد

00962775910193 - 00962796957929

تسجيل جديد

واحة المواضيع العامة>أقوال النبي محمد صلى الله عليه وآله
أبوحسن 03:08 PM 07-03-2017

بسم الله الرحمن الرحيم

أقوال النبي محمد صلى الله عليه وآله

‏قال رسول الله صلى الله عليه وآله: طلب العلم فريضة على كل مسلم، ألا إن الله يحب بغاة العلم. الكافي للكليني

‏قال ﷺ : "يا عائشة، لا تردّي المساكين، ولو بشقّ تمرة. يا عائشة، أحبِّي المساكينَ، وقرّبيهم، فإن اللهَ يقرّبكِ يوم القيامة". [صحيح الترمذي]

أن رجلا قال للنبي صلى الله عليه وسلم أوصني .قال : « لا تغضب » فردد مرارا ، قال: « لا تغضب »
📔[ رواه البخاري ]


‏قال رسول الله ﷺ: «لا يستر عبد عبدا في الدنيا، إلا ستره الله يوم القيامة». رواه مسلم

‏قال رسول الله ﷺ (الصلاة نور، والصدقة برهان، والصبر ضياء، والقرآن حجة لك أو عليك، كل الناس يغدو، فبايع نفسه، فمعتقها أو موبقها). رواه مسلم

‏قال رسول الله ﷺ: «لا تسبوا الأموات، فإنهم قد أفضوا إلى ما قدموا». رواه البخاري

‏قال رسول الله ﷺ «يا عائشة إن الله رفيق يحب الرفق، ويعطي على الرفق ما لا يعطي على العنف، وما لا يعطي على ما سواه». رواه مسلم

‏قال رسول الله ﷺ «ترى المؤمنين: في تراحمهم، وتوادهم، وتعاطفهم، كمثل الجسد، إذا اشتكى عضوا؛ تداعى له سائر جسده بالسهر والحمى». رواه البخاري

‏قال رسول الله ﷺ «لا تحقرن من المعروف شيئا، ولو أن تلقى أخاك بوجه طلق». رواه مسلم

‏قال رسول الله ﷺ «ولينصر الرجل أخاه ظالما أو مظلوما، إن كان ظالمًا فلينهه، فإنه له نصر، وإن كان مظلوما فلينصره». رواه مسلم

أن النبي ﷺ قال: «إن الرفق لا يكون في شيء إلا زانه، ولا ينزع من شيء إلا شانه». رواه مسلم

‏قال رسول الله ﷺ: «لا يموتن أحدكم إلا وهو يحسن الظن بالله عز وجل». رواه مسلم

‏قال رسول الله ﷺ: «إذا أنفق المسلم نفقة على أهله، وهو يحتسبها، كانت له صدقة». متفق عليه

قال رسول الله
سيأتي زمان على أمتى القابض فيه على دينه كالقابض على جمرة من النار

عن النَّبِيَّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم قال : « إِنَّ الصَّدْقَ يَهْدِي إِلَى الْبِرِّ وَإِنَّ الْبِرَّ يَهْدِي إِلَى الجَنَّةِ ،وَإِنَّ الرَّجُلَ ليصْدُقُ حَتَّى يُكتَبَ عِنْدَ اللَّهِ صِدِّيقاً ،وإِنَّ الْكَذِبَ يَهْدِي إِلَى الفجُورِ وَإِنَّ الفجُورَ يَهْدِي إِلَى النَّارِ ،وَإِنَّ الرَّجُلَ لَيَكْذِبُ حَتَّى يُكتَبَ عِنْدَ اللَّهِ كَذَّاباً .

قال رسول الله صلى الله عليه
قال (ليس الشديد بالصرعة، إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "المؤمن القوي خير وأحب
إلي الله من المؤمن الضعيف وفي كل خير،

قال صلى الله عليه وسلم: "أتدرون ما الغيبة قالوا: الله ورسوله أعلم،
قال: ذكرك أخاك بما يكره، قيل: أفرأيت إن كان في أخي ما أقول.
قال: إن كان فيه ما تقول فقد اغتبته وإن لم يكن فيه فقد بهته".

قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " ما أكل العبد طعاماً أحب إلى الله من كدِّ يَدِهِ ومن بات كالاً من عمله بات مغفوراً له

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن أخوف ما أخاف عليكم الشرك الأصغر". قالوا وما الشرك الأصغر يا رسول الله؟
قال: "الرياء".

قال رسول الله صل الله عليه وسلم:"الجنة تحت أقدام الأمهات

رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: { اجتنبوا السبع الموبقات ، قيل يا رسول الله وما هن ؟ قال الشرك بالله، والسحر، وقتل النفس التي حرم الله إلا بالحق، وأكل مال اليتيم، وأكل الربا، والتولي يوم الزحف ،

قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم) لرجل وهو يعظه : " اغتنم خمسا قبل خمس شبابك قبل هرمك وصحتك قبل سقمك وغناءك قبل فقرك وفراغك قبل شغلك وحياتك قبل موتك "

رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "المسلم أخو المسلم، لا يظلمه، ولا يخذله، ولا يحقره، التقوى ههنا، التقوى ههنا، التقوى ههنا، ويشير إلى صدره، بحسب امرئ من الشر أن يحقر أخاه المسلم . كل المسلم على المسلم حرام : دمه وعرضه وماله" .. رواه مسلم •

قال صلى الله عليه وسلم: أتدرون ما المفلس، قالوا: المفلس فينا من لا درهم له ولا متاع فقال: إن المفلس من أمتي من يأتي يوم القيامة بصلاة وصيام وزكاة، ويأتي قد شتم هذا، وقذف هذا وأكل مال هذا، وسفك دم هذا، وضرب هذا، فيعطى هذا من حسناته، وهذا من حسناته، فإن فنيت حسناته قبل أن يقضى ما عليه، أخذ من خطاياهم وطرحت عليه، ثم طرح في النار رواه مسلم


قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (يسروا ولا تعسروا وبشروا ولا تنفروا). رواه البخاري ومسلم.

قال رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم: (اتق الله حيثما كنت، وأتبع السيئة الحسنة تمحها، وخالق الناس بخلق حسن). حديث حسن رواه الترمذي.

قال رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم: (هلك المتنطعون). رواه مسلم.

قال رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم: (والذي نفسي بيده لا يؤمن عبد حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه من الخير). رواه النَّسائي


قال رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم: (بروا آباءكم تَبرَّكُم أبناؤكم، وعفُّوا تَعفَّ نساؤكم). حديث حسن رواه الطبراني.


و قال عليه الصلاة و السلام ...( إنما النساء شقائق الرجال، ما أكرمهن إلا كريم وما أهانهن إلا لئيم)

وقال عليه الصلاه و السلام .. ( خيركم خيركم لاهله ... وانا خيركم لاهلي)

أن رجلاً شكا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم قسوة قلبه فقال له:إن أردت تليين قلبك، فأطعم المسكين، وامسح رأس اليتيم. رواه أحمد


الرَّاحِمُونَ يَرْحَمُهُمُ الرَّحْمَنُ ، ارْحَمُوا من في الأرض يَرْحَمْكُمْ أَهْلُ السَّمَاءِ.

النبي محمد صلى الله عليه وآله
إنما أنا رحمة مهداة.

النبي محمد صلى الله عليه وآله
تحبب إلى الناس يحبوك.
الكافي للكليني

النبي محمد صلى الله عليه وآله
يا أيها الناس: أفشوا السلام، وأطعموا الطعام، وصِلُوا الأرحام، وصلّوا بالليل والناس نيام، تدخلوا الجنة بسلام) رواه أحمد والترمذي والحاكم، وصححه الترمذي والحاكم ووافقه الذهبي.

النبي محمد صلى الله عليه وآله
إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق.


قال صلى الله عليه وسلم : إن الصدقة لتطفئ غضب الرب.

عَنْ أَنَسٍ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (( لَا تَقَاطَعُوا، وَلَا تَدَابَرُوا، وَلَا تَبَاغَضُوا، وَلَا تَحَاسَدُوا، وَكُونُوا عِبَادَ اللَّهِ إِخْوَانًا))

النبي محمد صلى الله عليه وآله
اعلم أن النصر مع الصبر، وأن الفرج مع الكرب، وأن مع العسر يُسراً.

عن النبي- صلى الله عليه وسلم- أنه قال: "رضا الله في رضا الوالدين، وسخط الله في سخط الوالدين.

جاء رجلٌ إلى رسولِ اللهِ صلّى الله عليه وسلّم فقال: "يا رسولَ اللهِ، من أحقُّ الناسِ بحُسنِ صَحابتي؟ قال: أُمُّك، قال: ثمّ من؟ قال: ثمّ أُمُّك، قال: ثمّ من؟ قال: ثم ّأُمُّك، قال: ثمّ من؟ قال: ثمّ أبوك..

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، قَالَ:جَاءَ رَجُلٌ إِلَى

عن الحسن بن علي عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : إن من موجبات المغفرة إدخال السرور على أخيك . رواه الطبراني في الأوسط والكبير

أن رجلا قال : يا رسول الله! إن شرائع الإسلام قد كثرت علي ، فأخبرني بشيء أتشبث به . قال : لا يزال لسانك رطبا من ذكر الله رواه الترمذي

عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال قال النبي صلى الله عليه وسلم ألا أنبئكم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم وأرفعها في درجاتكم وخير لكم من إنفاق الذهب والورق وخير لكم من أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم ويضربوا أعناقكم قالوا بلى قال ذكر الله تعالى. سنن الترمذي

رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال: "‏ ‏من قال سبحان الله وبحمده في يوم مائة مرة حطت خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر. صحيح البخاري

عَنْ أَبِي سَعِيدٍ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: " إِنَّ الشَّيْطَانَ قَالَ: وَعِزَّتِكَ يَا رَبِّ لَا أَبْرَحُ أُغْوِي عِبَادَكَ مَا دَامَتْ أَرْوَاحُهُمْ فِي أَجْسَادِهِمْ، فَقَالَ الرَّبُّ تَبَارَكَ وَتَعَالَى: وَعِزَّتِي وَجَلَالِي لَا أَزَالُ أَغْفِرُ لَهُمْ مَا اسْتَغْفَرُونِي «هَذَا حَدِيثٌ صَحِيحُ الْإِسْنَادِ وَلَمْ يُخَرِّجَاهُ»
[التعليق - من تلخيص الذهبي] 7672 - صحيح
[المستدرك على الصحيحين للحاكم: 4/ 290]


عن أنس رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله (صلى الله عليه وسلم) يقول: قال الله تعالى: يا ابن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان منك ولا أبالي، يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك، يا ابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئاً لأتيتك بقرابها مغفرة. (رواه الترمذي، وقال: حديث حسن صحيح).

عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله ، إمام عادل وشاب نشأ في عبادة الله ، ورجل قلبه معلق بالمساجد ، ورجلان تحابا في الله اجتمعا عليه وتفرقا عليه ، ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال إني أخاف الله . ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه ، ورجل ذكر الله خالياً ففاضت عيناه " متفق عليه

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: "مَنْ صَمَتَ نجا.

عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ثَلَاثَ مِرَارٍ: "رَحِمَ اللَّهُ امْرَءًا تَكَلَّمَ فَغَنِمَ، أَوْ سَكَتَ فَسَلِمَ"

-عـنـه (ص ) : لا يـؤمن احدكم حتى اكون احب اليه من نفسه , واهلي احب اليه من اهله , وعترتي احب اليه من عترته , وذريتي احب اليه من ذريته((1736)). ميزان الحكمة

أيها الناس قد تركت فيكم ما إن أخذتم به لن تضلوا : كتاب الله و عترتي ، أهل بيتي
الراوي: جابر بن عبدالله - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 2748

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " مَنِ ابْتُلِيَ فَصَبَرَ ، وَأُعْطِيَ فَشَكَرَ ، وظُلِمَ فَغَفَرَ ، وظَلَمَ فاستغفر ، ثُمَّ شَكَرَ " ، ثُمَّ سَكَتَ ، قَالُوا : مَا لَهُ يَا رَسُولَ اللَّهِ ؟ قَالَ : " أُولَئِكَ لَهُمُ الأَمْنُ وَهُمْ مُهْتَدُونَ " .

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( أحبوا الله لما يغذوكم من نعمه وأحبوني بحب الله وأحبوا أهل بيتي لحبي ))

قال رسول الله
أحبوا ما أحب الله ، أحبوا الله من كل قلوبكم ، ولا تملوا كلام الله وذكره ، ولا تقس عنه قلوبكم.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن عظم الجزاء مع عظم البلاء، وإن الله إذا أحب قوما ابتلاهم، فمن رضي فله الرضى، ومن سخط فله السخط. رواه الترمذي.


فعن أبي سعيد الخدري ـ رضي الله عنه ـ أنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال: مَا مِنْ مُسْلِمٍ يَدْعُو بِدَعْوَةٍ لَيْسَ فِيهَا إِثْمٌ وَلا قَطِيعَةُ رَحِمٍ إِلاَّ أعْطَاهُ اللَّهُ بِهَا إِحْدَى ثَلاث: إِمَّا أنْ تُعَجَّلَ لَهُ دَعْوَتُهُ، وَإِمَّا أنْ يَدَّخِرَهَا لَهُ فِي الآخِرَةِ، وَإِمَّا أنْ يَصْرِف عَنْهُ مِنْ السُّوءِ مِثْلَهَاُ. رواه أحمد.


أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ، قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يَقُولُ: « وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بِيَدِهِ لَوْ أَخْطَأْتُمْ حَتَّى تَمْلأَ خَطَايَاكُمْ مَا بَيْنَ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ، ثُمَّ اسْتَغْفَرْتُمُ اللَّهَ لَغَفَرَ لَكُمْ، وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بِيَدِهِ، لَوْ لَمْ تُخْطِئُوا لَجَاءَ اللَّهُ، عَزَّ وَجَلَّ، بِقَوْمٍ يُخْطِئُونَ، ثُمَّ يَسْتَغْفِرُونَ اللَّهَ، فَيَغْفِرُ لَهُمْ».

مسلم في صحيحه. أن رجلاً سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم: أيُ المسلمين خير؟ قال: " من سلم المسلمون من لسانه ويده "


--------------------------------

لتشخيص الامراض اتصل بنا على هذه الارقام

00962775910193 - 00962796957929


إضافة رد