عرض مشاركة واحدة
EXPERT-01 09:17 AM 07-20-2016

بسم الله الرحمن الرحيم

الاسباب والاعراض
ان هذه الحمى مصاحبة مزمنة مع الطقس المرتفع الحرارة حيث يكون فصل الصيف فيها طويلا وحارا جدا واللذين يعيشون ويتنقلون في العراء بدون ملابس ملائمه هم الاكثر عرضة لهذه الامراض عن غيرهم ، ان التعرق المفرط الزائد والذي يسببه ارتفاع درجة الحرارة في الجو قد يؤدي الى فقدان السوائل الضروريه للجسم بالاضافة الى فقدان الاملاح ونتيجة لذلك قد يصاب الشخص بالاغماء فجأة والضعف ، ان الاعياء الذي تسببه درجة الحرارة المرتفعه هو النذير المسبق لضربة الشمس والذي يتم تشخيصه او وصفه بالحمى المرتفعه وغياب التعرق والعطش ونبض القلب السريع والتشوش والارتباك واحيانا فقدان الوعي ، ان حمى ضربة الشمس تاتي فجأة حيث ترتفع درجة الحرارة الى (106 ) فهرنهايت واحيانا تزيد عن ( 108 ) فهرنهايت وفي تلك اللحظه فأن درجة حرارة الشرج تكون اعلى من (110 ) فهرنهايت وهو ما يشير الى الخطر اذا لم يتم اتخاذ الاجراء المناسب . ان الاجراء المناسب اذا ارتفعت درجة الحرارة الى مستوى ( 104 ) فهرنهايت فانه يوضع الثلج على جبين المصاب واذا كان هناك اشارة لارتفاع درجة الحرارة بالرغم من وجود الثلج على جبين المصاب فيجب نزع الملابس ويلف الجسد بقماش قطني مغمور بالماء البارد والثلج ويتم تغيير القماش كل 15 دقيقه حتى تنخفض الحرارة الى (103 ) فهرنهايت ويجب اعطاء المصاب الكثير من السوائل مع القليل من الملح . هناك خطوات احترازيه وقائيه ، ان الوقاية دائما افضل من العلاج وهي ما ينطبق على ضربة الشمس اكثر من اي مرض اخر حيث يجب ان يغطي الشخص راسه وعنقه عند الخروج تحت الشمس ويجب تناول الكثير من الماء والسوائل حتى ان لم يكن يشعر بالعطش ومقدرار الملح يجب ان يزيد لان الاملاح تبدا بالخروج من الجسم عن طريق التعرق الزائد في الصيف فيجب شرب كاس ليمون مع الثلج وقليل من الملح يشربه المصاب ليقيه من ضربة الشمس .


--------------------------------

لتشخيص الامراض اتصل بنا على هذه الارقام

00962775910193 - 00962796957929

Free Call PremaTel: 00962775910193


إضافة رد